سلطان من طفل لديه توحد إلى شاب موهوب في الجامعة

Date

2019/12/08

Profile pic

عمان - الأردن

حين أنظر لإبني سلطان تنهمر علي الذكريات وتختلط بي المشاعر، منذ اللحظة التي عرفت بها أن لديه اضطراب طيف التوحد بعمر الثلاث سنوات حتى أصبح شاباً يدرس الآن في الجامعة… مشاعر من التعب ممزوجة بالتحدي، الصبر الممزوج بالفرح وغيرها لما استطعت إنجازه مع ابني… واجهت عدة صعوبات متفاوتة بالأهمية لكن الحمدلله بالصبر والإرادة استطعت أن أتغلب عليها.

 

أتذكر  كيف علمته ودربته، كيف كان دخوله للمدرسة حلم لا ينتهي مع كل تحدي يقف في طريقنا لكني آمنت به منذ اللحظات الأولى وقد ساعدني ذلك في تنشئته. في البداية واجهت العديد من الصعوبات خصوصاً حين قررت إدخاله في مدرسة عادية منذ البداية، لم يكن الأمر سهلاً، فبدأت أذهب معه يومياً إلى المدرسة وانتظره خارج الصف كي أطمئن عليه لحظة بلحظة، أصبحت أتعامل مع المعلمين بشكل يومي واعتدت التواصل معهم ليخبروني عن الواجبات المدرسية والامتحانات، لم يكن الموضوع سهل لأن بعض المعلمين تعاونوا معي لكن البعض الآخر لم يتعاون وكان يشعر بالثقل والعبء الزائد.  يوما بعد يوم أصبحت عملية التعلم أسهل من قبل بمساعدة  مدرس خصوصي مرتين بالاسبوع يدرسه كل المواد لأنها أصبحت أكبر من قدراتي في تدريسه، لكني كنت أتابع مع مدرسيه  والحمد لله بفضله وتوفيقه ومع جهدي وجهد المدرس أصبح  ابني من المتفوقين و الاول في احد السنوات… للأسف لم يستطع المدرس الإستمرار في تدريسه، لذا كان علي أن أعلمه بنفسي والصراحة ابني كان يبذل مجهود قوي وملحوظ في التعلم مما شجعني أن أتعلم معه من جديد واجتهدت أكثر.

بدأت مشاركة سلطان في المسابقات فقد شارك في مسابقات القرآن الكريم وشارك  في ثلاث دورات في دولة الإمارات وفاز بجائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم فئة أصحاب الهمم قبل أعوام، وشارك في حفظ خمس وعشرون حديثا  وكانت مسابقة جديدة مستحدثة من قبل فريق الجائزة لكنه لم يفز بها هذه المرة ، بعد ذلك كانت له مشاركة أخرى في حفظ سور من القرآن الكريم وقد فاز بالمركز الرابع في دورتين متتاليتين والدورة الثالثة  ونال المركز الثاني والحمد لله. 

الآن  سلطان هو طالب في جامعة عجمان إمارة عجمان،  يدرس إدارة تقنية المعلومات (IT Business Management) أشارك قصتي مع كل أم لأخبرها أن كل من يقول : "ابنك مامنه فايده" "شو بده يطلع" "ليش بتتعبي كتير" أو يجعلكي تشعرين بالإحباط لأن ابنك أو ابنتك لديهم أي نوع من التحديات… ابنك أو بنتك ليس بالضرورة أن يكونوا مثل سلطان، هم سيكونوا فردا رائعا ومنتجا بطريقتهم الخاصة وتذكري دائما، مثل ما سلطان قدر، ابنك أو ابنتك اكيد بيقدرون.

 

لمتابعة أخبار سلطان يمكنكم متابعة حسابي على انستاغرام @Umm.sultaan 

 

دعواتكم بالتوفيق لابني

أم سلطان

كتبته: إيمان أحمد قاسم - أم لشاب لديه طيف توحد

رأس الخيمة - الإمارات

Date

2019/12/08

Profile pic

عمان - الأردن

يتكون فريق التحرير- منصة حبايبنا من أخصائيين في التربية الخاصة يعملون بعناية على توفير و مراجعة المحتوى المتخصص بالتربية الخاصة و التأهيل في بعض المقالات  و بعض تساؤلات الأهالي و المتابعين. كما يتم مراجعته من قبل مختصين في المجال للتأكد من صحة المعلومات المقدمة.  كما ينضم للفريق أحيانا متطوعين للمساهمة بكتابة المقالات الاجتماعية المتعلقة بقصص الأهالي و الأشخاص ذوي التحديات الذهنية.
 

اترك تعليقاً