دور الأهل في عملية تشغيل أبنائهم ذوي التأخر التطوري

Date

2018/11/11

Profile pic

لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة

في هذا الفيديو  تتحدث المدربة عالية جمعة عن دور الأهل في عملية تشغيل أبنائهم ذوي الإعاقة 

دور الأهل بما يخص عملية التشغيل كتير مهم بكمن من البداية بإنه يتعاونوا معنا، يتقبلوا فكرة التشغيل، يتعاونوا مع مدرب العمل ويعطوه أكبر قدر من المعلومات عن أبنائهم بما يخص المعلومات الشخصية، خبراته، شو الأشياء إلي بحبها، شو الأشياء إلي ما بحبها، فبيعطوا أكبر قدر من المعلومات عن أبنائهم لمدرب العمل حتى يقدر يعطيهم مطابقة وظيفية أو يجد إلهم وظيفة تناسب أبنائهم. دورهم أيضاً يكمن بالمتابعة، متابعة أبنائهم بعد عملية التشغيل وبعد انسحاب مدرب العمل حتى تنحل المشاكل إذا لا سمح الله واجه أي مشكلة ببيئة العمل تنحل ببداياتها، إضافة إلى يساهموا بعملية المواصلات؛ لإنه أحياناً أغلب أماكن العمل ما بتتوفر فيها مواصلات، فممكن يوصلوا أبنائهم من وإلى أماكن العمل، ويدربوهم على استخدام هاي المواصلات. 

عالية جمعة حاصلة على بكالوريوس علم إجتماع وعمل اجتماعي. مدربة عمل للأشخاص ذوي التحديات الذهنية والتطورية. مديرة برنامج سنا للعمل في جمعية سنا لدعم ذوي الإحتياجات الخاصة، وهي مسؤولة عن تدريب وتشغيل الأشخاص ذوي التحديات الذهنية والتطورية ودمجهم بسوق العمل بالإضافة إلى تدريب مدربي عمل بعد أن تلقت دورة مع المنظمة اليابانية للتعاون الدولي جايكا

Date

2018/11/11

Profile pic

جمعية سنا لدعم ذوي الاحتياجات الذهنية والعقلية الخاصة هي جمعية تم تأسيسها من قبل مجموعة من الأهالي والأخصائيين بشؤون الرعاية الصحية رغبة منهم في تحسين الحياة والخدمات المقدمة للأفراد ذوي الاحتياجات الذهنية الخاصة وعائلاتهم، ومساعدتهم في التغلب على تحدياتهم والشعور بأنهم يعيشون في مجتمع يتقبلهم ، يقر باحتياجاتهم ويوفر لهم ما يمكنهم من تحقيق كامل قدراتهم. وتعمل جمعية سنا من خلال استثمار جهود المتطوعين، وتجنيد هبات المتبرعين السخية والتنسيق مع مراكز التربية الخاصة ومن خلال عدد من البرامج التي من دورها زيادة الوعي العام بالتحديات التي تواجه الأفراد ذوي الاحتياجات الذهنية الخاصة لتحسين حياتهم وتسهيل دمجهم في المجتمع .

 

اترك تعليقاً