7 أمور مهم معرفتها للأشخاص ذوي التأخر التطوري للتشغيل

Date

2018/10/26

Profile pic

عمان - الأردن

 أهالي الأشخاص ذوي التحديات الذهنية والتطورية هم الأكثر دراية بالمهارات الرائعة التي يمتلكها أبناؤهم وكيفية تقديمها للعالم. ولكن ليس من السهل دائمًا توصيل هذه القدرات لأصحاب العمل، خاصةً عندما يأخذ إبنك أو إبنته أولى خطواته في عالم العمل.

أصحاب العمل يبحثون دائماً عن موظفين جاهزين للعمل ومنتجين من اليوم الأول. لكننا نعرف أن أي أحد يجب أن يبدأ من مكانٍ ما، وعلينا إقناع أرباب العمل بأن الأشخاص ذوي التحديات الذهنية قابلين للتعلّم ويستحقون الاستثمار بهم، يجب أن يمر الأشخاص ذوي التحديات الذهنية بمرحلة تهيئة قبل التشغيل والتي تعتبر بمثابة مرحلة تدريب، يمكن أن تكون تجربة التطوع بديلاً رائعاً، حيث أن التطوع يبني الثقة بالنفس ويعزز المهارات الوظيفية مثلما يفعل العمل المدفوع الأجر.

إجمالاً، إلى ماذا ينظر أصحاب العمل عند تشغيل الأشخاص ذوي التحديات الذهنية؟

1. القدرة على قبول وفهم التوجيهات هذا شرط أساسي لأي موظف قيّم. درّب ابنك أو ابنتك على أهمية الوفاء بالمواعيد النهائية وتلبية التوجيهات قبل البدء بالعمل.

2. القدرة على قبول الإنتقادات البنّاءة يطمح أصحاب العمل في تحسين مهارات موظفيهم دائماً، والنقد البناء هي خطوة مهمّة في هذه العملية. لكي يكون الشخص ذوي التحديات موظفًا قويًا ، عليه أن يحتّرم ملاحظات صاحب العمل ويستخدمها في النمو والتطوّر.

3. السرعة و اللباقة من الضروري أن يصل الشخص ذوي التحديات للعمل في الوقت المحدد وأن يكون جاهزًا للعمل كل يوم. في النهاية أرباب العمل هم بشر، ويمكن أن يكونوا مرنين إذا تأخر الموظف مرات قليلة. تذكّر أن علينا جميعاً أن نكون مهذبين ولطيفين مع الجميع. سيكون أرباب العمل وغيرهم من الموظفين على استعداد للمساعدة عندما يطلب منهم بأدب.

4. تأمين المواصلات تعتبر المواصلات قضية مهمة للعديد من الموظفين. يمكنك مساعدة ابنك ذوي التحديات من خلال تطوير خطة النقل، كاملة مع الجداول والتكاليف، كجزء من عملية البحث عن وظيفة. عندما يكون لدى طفلك وسيلة نقل موثوقة من وإلى وظيفته ، يمكن أن يكون في الوقت المحدد ومستعد للعمل كل يوم.

5. تقبّل تحدياته كل شخص لديه نقاط القوة والمجالات القابلة للتحسين، لا سيما في مكان العمل. يجب أن يتقبّل الشخص ذو التحديات مشاكله، إذا كان يرغب في النمو والتّطور. وعلى أصحاب العمل تسهيل هذا النمو لضمان إزدهار أعمالهم.

6. شبكات الدعم نحتاج جميعًا إلى المساعدة في العثور على وظيفة وإثبات أنفسنا بها، وتقع على عاتق الأهالي دعم أبنائهم في مساعيهم وطموحاتهم. يمكن للعائلة والأصدقاء المساعدة في النقل والإقامة والتدريب، أو حتى الاتصال بالوظائف المتاحة. شبكات الدعم تساهم في تطوير الأشخاص ذوي التحديات الذهنية بشكل كبير.

7. الرغبة في العمل من الصعب القيام بعمل رائع في وظيفة لا تهتم بها. إذا كان الشخص يريد الحصول على الوظيفة، فسيكون مستعدًا للقيام بما يلزم للحفاظ عليها. إذا لم يكن مهتماً بالعمل، سيظهر بسلوكه وتصرفاته.

يجب على الأهل ذكر مهارات أبنائهم بشفافية ووضوح، ومن الناحية الأخرى تنمية مهارات جديدة يتطلبها العمل، البحث عن وظيفة في عالم العمل  إن التنقّل بين إجراء المقابلات وعمليات التوظيف، تعتبر عملية صعبة مع توقعات أرباب العمل.

بدايةً ابحث عن صاحب العمل المناسب، إن أرباب العمل الأذكياء بحاجة إلى مواهب جديدة لتحقيق أرباح كبيرة. لتحقيق الهدف وإيجاد وظائف للأشخاص ذوي التحديات وجعل الطريق أسهل، علينا دعم الشركات التي توظّف ذوي التحديات، وكلما كانوا الأشخاص ذوي التحديات يملكون عدة مهارات كلما ازدهرت هذه الأعمال وأدى إلى زيادة الطلب على الموظفين وزاد الطلب على الأشخاص ذوي التحديات واختفت الصور النمطية، أضف إلى ذلك أن توضّح للآخرين أن رحلة البحث عن العمل ليست طريق سهلة، بل هي وعرة وبحاجة إلى مجهود كبير، لكن حافظ على معنوياتك عالية.

قد يحدث أن نخسر وظيفة أو نتعرّض للفشل أو عدم تلّقي اتصال لوظيفة ما وتعدّ تجربة صعبة، ولكن الأهم من ذلك أنها فرصة للتعلّم والبدء من جديد، والقيام بعمل أفضل في المرة القادمة، يمكن أن نتعلّم من أخطاء بعضنا البعض، هي أفضل الطرق لدعم أبنائنا.

Date

2018/10/26

Profile pic

عمان - الأردن

يتكون فريق التحرير- منصة حبايبنا من أخصائيين في التربية الخاصة يعملون بعناية على توفير و مراجعة المحتوى المتخصص بالتربية الخاصة و التأهيل في بعض المقالات  و بعض تساؤلات الأهالي و المتابعين. كما يتم مراجعته من قبل مختصين في المجال للتأكد من صحة المعلومات المقدمة.  كما ينضم للفريق أحيانا متطوعين للمساهمة بكتابة المقالات الاجتماعية المتعلقة بقصص الأهالي و الأشخاص ذوي التحديات الذهنية.
 

اترك تعليقاً